قال مسؤول في شركة سوناطراك الجزائرية، إن إيرادات البلاد من النفط والغاز، زادت بنسبة 70% خلال الأشهر الـ5 الأولى من العام 2022.

وأضاف أن الإيرادات بلغت 21.5 مليار دولار منذ جانفي وحتى نهاية ماي الماضيين، مقارنة مع 12.6 مليار في الفترة نفسها من العام الماضي، حسبما نقلت "رويترز".

وكانت مداخيل "سوناطراك"، ارتفعت بنسبة 70% في عام 2021، مقارنةً بالسنة السابقة، بفضل ارتفاع قيمة صادراتها من النفط ومشتقاته.

وتمكنت الشركة من تحقيق صادرات نفطية بقيمة تفوق 34.5 مليار دولار العام الماضي، مقابل 20 مليار دولار في عام 2020، بينما بلغت المداخيل من السوق المحلية 2.5 مليار دولار.

إلى ذلك، قال الرئيس التنفيذي لـ"سوناطراك" توفيق حكار، للصحافيين، اليوم الأحد، إن الجزائر ستتفاوض مع جميع عملائها لمراجعة أسعار الغاز، مشيرا إلى أن مراجعة الأسعار لا تستهدف شركة أو دولة بعينها.