أدت درجات الحرارة المرتفعة هذا الصيف، إلى انهيار أجزاء من جبل جليدي بين جبال الألب، مما تسبب بمأساة سجلت مقتل 6 أشخاص على الأقل.

وقالت السلطات المحلية إن أجزاء من جبل جليدي انهارت الأحد، في جبال الألب الإيطالية، وسط ارتفاع قياسي في درجات الحرارة، فيما أفادت وسائل إعلام محلية بمقتل ما لا يقل عن 6 أشخاص.

وقالت حكومة مقاطعة ترينتو إن "عمليات الإنقاذ جارية في أعقاب انهيار جليدي كبير لقي فيه متنزهون حتفهم"، مضيفة أنه من المحتمل أن يكون هناك "حصيلة كبيرة" من الإصابات أو الوفيات.

ووقع الانهيار الجليدي على مارمولادا، وهو جبل يزيد ارتفاعه عن 3300 متر في الجزء الشرقي من جبال الألب الإيطالية، بين منطقتي ترينتو وفينيتو.

وقال حاكم فينيتو لوكا زايا إن المصابين نُقلوا إلى مستشفيات قريبة في بلدات بيلونو وتريفيزو وترينتو وبولزانو.

ولم يتسن على الفور تأكيد عدد الضحايا.

وأشار زايا إلى أن موجة حارة في أوائل الصيف في إيطاليا أدت إلى ارتفاع درجات الحرارة في مارمولادا إلى 10 درجات مئوية السبت.