أثار المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل غروسي، مخاوف كبيرة، السبت، بعد قصف محطة زابوريجيا للطاقة النووية في أوكرانيا، قائلا إن ما جرى "يظهر خطر وقوع كارثة نووية".

وقال رافائيل غروسي في بيان: "أشعر بقلق بالغ إزاء القصف الذي تعرضت له أكبر محطة للطاقة النووية في أوروبا، مما يؤكد الخطر البالغ لوقوع كارثة نووية، يمكن أن تهدد الصحة العامة والبيئة في أوكرانيا وخارجها"، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

وحث الرجل الذي يقود الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة، جميع الأطراف في النزاع الأوكراني على ممارسة "أقصى درجات ضبط النفس" في محيط المحطة.
المصدر_سكاي نيوز