أنهت النائبة اللبنانية سينتيا زرازير اعتصامها في أحد البنوك يوم الأربعاء بعد محاولتها إجبار البنك على السماح لها بالحصول على مدخراتها المجمدة من أجل دفع تكاليف عملية جراحية في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

وشوهدت زرازير وهي تغادر بنك بيبلوس في بلدة إلى الشمال من العاصمة بيروت.

ولم تقل ما إذا كانت قد حصلت على مبلغ 8500 دولار الذي كانت تطالب به.

 

 

 

المصدر: رويترز