قالت وسائل إعلام إيطالية بعد ظهر الأحد إن الحكومة الإيطالية أعلنت حالة الطوارئ في جزيرة إيسكيا المحاذية لنابولي جنوب البلاد إثر انزلاق للتربة السبت.
وأفادت بأنه تم العثور على أربع جثث بعد إعلان العثور على جثتين في وقت سابق، موضحة أن الحصيلة الرسمية إلى غاية المساء، لم يتم الإعلان عنها بعد من قبل حاكم نابولي كلاوديو بالومبا.
ويواصل أكثر من 200 عنصر من الحماية المدنية وقوات الأمن البحث في عين المكان عن حوالى عشرة مفقودين، بينما ينشغل مئات المتطوّعين في تنظيف شوارع البلدة.
وفي مشهد مروع، تظهر بقايا سيارات وحافلات سحقها عنف الانهيار الطيني والصخور في كلّ مكان، بينما يسعى بعض العمّال إلى فتح الطريق للوصول إلى المنازل والسيارات والمتاجر.
وغالباً ما يتمّ إعلان حالة الطوارئ في شبه الجزيرة عقب زلازل أو انفجارات بركانية أو بسبب الأحوال الجوية القاسية، لأنّ هذه الحالات تستوجب إجراءات سريعة لتعبئة الأموال والموارد، بما في ذلك تلك المخصّصة للحماية المدنية، من أجل التدخّلات الطارئة أو إنشاء مرافق استقبال المنكوبين.
 
 
 
المصدر: فرانس 24