أعلنت فايسبوك، ضمن فعاليات مؤتمرها السنوي للمطورين Facebook F8 في سان خوسيه، عن إطلاقها إعادة تصميم لتطبيقها الرئيسي المحمول ونسخة الويب، بحيث تركز عملية إعادة التصميم على أهم ميزتين: الأحداث، والمجموعات، كما حدثت لأول مرة منذ سنوات شعارها.

وأوضحت الشركة أن التطبيق المحمول لأجهزة أندرويد وآي أو إس iOS سيصل إلى المستخدمين من جميع أنحاء العالم بشكل فوري، بينما تصل نسخة الويب المعاد تصميمها في الأشهر القادمة.

وقال مارك زوكربيرغ، الرئيس التنفيذي للشركة: "هذا هو أكبر تغيير في تطبيق وموقع فيسبوك قمنا به في السنوات الخمس الماضية".

ووفقًا لمارك، فإن عملية إعادة التصميم تشمل مئات التفاصيل، وليس مجرد بعض التغييرات الرئيسية، الأمر الذي يجعل من الأسهر بكثير العثور على المجموعات ذات الصلة، مع تحسين الاقتراحات والتصفح، واكتشاف الأدوات.

ويتميز التحديث بخطوط عريضة واضحة ومساحة بيضاء واسعة، ويسمح للمستخدمين بالنشر ضمن المجموعات بشكل مباشر من الصفحة الرئيسية كما لو أنه ينشر على صفحته الشخصية.

وفي الوقت نفسه، يتم تمييز المجموعات بشكل بارز في الشريط الجانبي الأيسر ضمن نسخة الويب، مع إضافة أدوات جديدة لأنواع متخصصة من المجموعات، مثل مجموعات الدعم الصحي، بالإضافة إلى وجود طرق جديدة للانتقال بشكل سريع إلى الألعاب، والأحداث، والأنشطة الأخرى.