ترفع شركة أمازون دعوى قضائية ضد وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" بشأن عقد قيمته 10 مليارات دولار للحوسبة السحابية مُنح لشركة مايكروسوفت.

وقالت أمازون إنها قدمت شكوى قانونية، الجمعة، إلى محكمة المطالبات الفيدرالية الأميركية تسعى إلى الطعن في القرار.

تم حفظ الشكوى من قبل، لكن الشركة قالت في وقت سابق من هذا الشهر إن هناك "تحيزًا لا لبس فيه" من جانب الحكومة.

وأثارت محاولة أمازون التنافسية لمشروع "سحابة الحرب" انتقادات من الرئيس دونالد ترامب، الذي قال خلال الصيف إنه يريد من البنتاغون إلقاء نظرة فاحصة على الأمر.

ومنحت وزارة الدفاع الأميركية العقد لشركة مايكروسوفت في أواخر أكتوبر. وقال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر إن عملية الشراء تمت، إلى حد ما، دون تأثير خارجي، وفق ما نقلت "أسوشيتد برس".

وهذا العقد، الذي يسمى رسميًا باسم "المشروع المشترك للبنية التحتية الدفاعية" أو "جيه إي دي أي" نافست عليه شركات مايكروسوفت وأمازون وأوراكل وأي بي إم.

 

 

 

المصدر: سكاي نيوز