قال اليوم رئيس اللجنة المركزية لحركة فتح ورئيس مؤسسة ياسر عرفات، ناصر القدوة إن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس وإعلان القدس عاصمة للكيان الصهيوني هو قرار منفرد وغير قانوني.

وأكد ناصر القدوة في اتصال هاتفي له في برنامج هنا شمس، أن قرار ترامب لم يحظ بالإجماع داخل الإدارة الأمريكية، معتبرا موقفه ليس خيبة للديبلوماسية الفلسطينية لأن الرئيس الأمريكي عُرف بقراراته الفردية.

وبين المتحدث أن هذا الموضوع يجب أن يبقى فوق كل الخلافات الموجودة بين الفلسطينين، مشددا على إعلان ترامب لا علاقة له بالشرعية الدولية.