قال وزير التربية حاتم بن سالم، اليوم الخميس، مع بداية بوادر إنفراج أزمة التعليم الثانوي إن لجنة  بيداغوجية ستجتمع في أقرب الآجال  وهدفها الأساسي التلميذ  والإحاطة الذكية به  في محاولة لتدارك ما فاته، وفق قوله.

وأكد الوزير خلال تدخله الهاتفي في حصة هنا شمس في إذاعة شمس آف آم على ضرورة ان لا يكون التلميذ ضحية هذه الأزمة، حسب قوله.

وأفاد بأن "التلميذ أولوية أولويات كل الاطراف لانه من عاش الكارثة  والإحتقان ونفسنيا عاش  وضعا لا يحسد عليه".

وأقر بن سالم أنهم حريصون على "إستشارة التلميذ والتحدث معه"، لافتا النظر إلى أن الهدف الأول والاخيرإنجاح السنة الدراسية.

ويشار إلى أنه من المنتظر إستئناف الدروس والعودة للنسق العادي للإمتحانات بداية من الإثنين القادم.