انتقد اليوم الثلاثاء 12 فيفري 2019 النائب عن كتلة الإئتلاف الوطني هاجر بالشيخ أحمد، بشدة قرار قاضي الأسرة حول  تسليم أطفال 'المردسة القرآنية بالرقاب' من ولاية سيدي بوزيد إلى عائلاتهم.
ووصفت هاجر بالشيخ أحمد في استضافة لها في برنامج الماتينال، قرار قاضي الأسرة بالصادم، مستغربة إصدار مثل  هذا القرار ومتسائلة إن كان القاضي مطلعا على مجلة حماية الطفل.
واعتبرت النائب أن الأطفال المعنيين بالموضوع مهددين وفي وضعية هشة وتعرضوا إلى أعمال بشعة رغم صغر سنهم، مشيرة إلى أن مصلحة الطفل الفضلى لا تكون دائما مع والديه.
وشددت بالشيخ أحمد في هذا السياق على أن القرآن بريء من هذه المعسكرات، مبينة أن ماتم الكشف عنه في الرقاب لا يمت بأي صلة للمدراس بل هو معسكر للتجنيد، مصرحة بأن مثل هذه المعسكرات منتشرة في عدة جهات وداعية إلى أن يكون تدريس القرآن حكرا على الدولة.