اكد الناطق الرسمي باسم الحكومة إياد الدهماني، صباح اليوم الجمعة، أن  الحكومة لا علاقة لها لا من قريب ولا من بعيد  بالقرار القضائي لمنع بث تحقيق الحقائق الأربع بخصوص فاجعة وفاة الرضع.

وقال خلال حضوره في حصة الماتينال في إذاعة شمس آف آم، إنه من"الصعب التعليق على القرار القضائي في إطار إحترام السلط".

وأفاد أنه من مصلحة الحكومة التعاطي الإعلامي مع المعلومة لأنها اول المتضررين من الإشاعات والاخبار المغلوطة، وفق تعبيره.

وشدد الدهماني  على أن ربط الحكومة  بالموضوع غير مقبول.

وقال:" لو أن القرار بأيدينا لما اتخذنا مثله  لانه لا فائدة منه".

هذا ورجح الدهماني إمكانية أن يكون القرار "إجتهاد شخصي من القاضي".