اعتبر القيادي في ائتلاف قادرون والوزير السابق، محمود بن رمضان أن الحكومة بصدد تأسيس حزب وتستعمل كل دواليب الدولة لأغراض انتخابية.

وأضاف بن رمضان خلال استضافته صباح اليوم الجمعة، في برنامج الماتينال، أنه لو لم يكن رئيس الحكومة هو من يؤسس هذا الحزب لما كان له أي إشعاع.

وتحدث ضيف شمس آف آم، عن وجود ضغط من طرف الحكومة على عديد المؤسسات منها الإعلام والقضاء من خلال إنجاز ملفات على المنافسين والخصوم وفق تعبيره.