أصدرت المحكمة الإبتدائية تونس 2 بطاقة إيداع بالسجن ضد موظف في وزارة الداخلية من أجل التحيل وافتعال وثائق أصلها صحيح.
وفي مداخلة له في فقرة الحكاية ومافيها في الماتينال، قال الناطق باسم وزارة الداخلية سفيان زعق، إن مصالح الوزارة  أطاحت بهذا الموظف الذي كان يوهم طالبي الشغل بقدرته على تشغيلهم في أحد الأسلاك الأمنية.
وبين زعق أن المعني بالأمر متورط في 11 قضية جنى منها 25 ألف دينار، مشيرا إلى أن الحادثة تعود إلى أوائل شهر جانفي حيث تعمد الموظف تزوير إمضاءات لمديرين عامين بطريقة غير حرفية حسب تعبيره.
وذكر المتحدث أنه تم ختم الأبحاث في القضية يوم 12 أفريل الماضي وإحالة هذا الموظف المتحيل على وكيل الجمهورية بتونس 2 الذي أصدر في شأنه بطاقة إيداع بالسجن.