أكد مدير المستشفى الجهوي بنابل الشاذلي الزغلامي، صباح اليوم الأربعاء، في تصريح لشمس آف آم خلال تدخله الهاتفي في حصة الماتينال في إذاعة شمس آف آم ان"حالات الرضع المتوفين في المستشفى لا تسبه حالات  رضع مستشفى الرابطة".

وقال  إن الرضع المتوفين كانت لهم ملفات تشخيص أحدهم يعاني قصور القلب وآخر قصور الكلى والأربعة الآخرين بسبب الولادة المبكرة، لافتتا النظر إلى أن حالات الولادة المبكرة دائما تكون مهددة بالوفاة نظرا لخطورة حالاتهم.

كما أكد المتحدث ان المستشفى لا يوجد فيه قسم إنعاش للأطفال، مبينا أن قسم  الانعاش الوحيد المخصص للأطفال يوجد في مستشفى الأطفال  بتونس العاصمة.

وأفاد أن تسليم جثث الرضع لأولياءهم يتم وفق تساخير  تقضي بنقل الجثث، مشددا أن الجثث تم تسليمها  طبقا للقانون.