أفاد القيادي في حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد  ونائب رئيس كتلة الجبهة الشعبية بالبرلمان(الكتلة الجديدة)، اليوم الجمعة، انهم في الجبهة الشعبية  ليسوا شقوقا  بالمعنى المبتذل  كما حدث في الأحزاب الأخرى، وفق تعبيره.

وقال إن خلافهم لم "يكن حول تقسيم الأموال او لديه أب أو إبن بل هو خلاف  سياسي وفي مقاربات أرقى من جانب الشقوق".

وشدد أن "الجبهة الشعبية مشروع مشترك بين عدد من الأحزاب إما أن يكون للجميع أو لن يكون لأحد وكل طرف يؤسس مشروعه السياسي".