قال اليوم الخميس 22 أوت 2019 المدير الجهوي للصحة ببنزرت، جمال السعيداني إنه تم فتح تحقيق في التصريحات التي أدلت بها طبيبة تبنيج بمستشفى منزل بورقيبة عبر فيديو كشفت فيه العديد من التجاوزات والإخلالات في عمل الإطار شبه الطبي.
وأوضح جمال السعيداني في تدخل هاتفي له في برنامج هنا شمس،  أن التحقيق يجري حاليا على المستوى الجهوي والمركزي وسيكون التقرير جاهزا في ظرف 15 يوما.
وبين السعيداني أن الإدارة الجهوية للصحة ببنزرت تعمل على تخفيف التوتر بين الإطار الطبي وشبه الطبي، مشددا على أن سير العمل  يسير بنسق عادي حاليا ولم يتم تقديم أي شكوى في الموضوع.
ولاحظ المتحدث أن طبيبة التبنيج التي نشرت الفيديو، عليها ضغط كبير بسبب عملها خاصة وأنها الطبيبة الوحيدة للتخدير والتبنيج بالمستشفى.