وصف اليوم الجمعة 23 أوت 2019 رئيس لجنة النظام الداخلي في البرلمان رمزي خميس، إثارة موضوع تضارب المصالح في رئاسة رئيس البرلمان بالنيابة عبد الفتاح مورو (مرشح لرئاسة) جلسة يوم أمس في إطار الدورة البرلمانية الاستثنائية لتنقيح القانون الإنتخابي، بالشعبوية.
وأكد رمزي خميس في برنامج هنا شمس، أن مهام عبد الفتاح مورو خلال رئاسته للجلسة تتمثل في التسيير ولم يكن له أي تأثير على سير الجلسة.