اعتبر رئيس مجلس شورى حركة النهضة، عبد الكريم الهاروني، اليوم الإثنين، أن تنازل الحركة عن رئاسة الحكومة ليس من مصلحة تونس والمسار الديمقراطي.

وقال عبد الكريم الهاروني خلال حضوره في برنامج شمس ماغ، "إذا تنازلت النهضة فإنها تتنازل من أجل مصلحة تونس لكن نعتقد أن التنازل عن رئاسة الحكومة من النهضة ليس في مصلحة تونس والمسار الديمقراطي".

وتابع ضيف شمس آف آم، أن النهضة لها القدرة على إقناع شركائها بتشكيل حكومة ترأسها الحركة مشيرا إلى أن اللقاءات بين النهضة وبقية الأطراف ستتواصل لأن الفشل في تشكيل الحكومة ليس مسموح به.