أكد اليوم الخميس 21 نوفمبر 2019، النائب في البرلمان والقيادي في حركة تحيا تونس، وليد جلال، وجود مشاركة مباشرة في الحكومة ومشاركة مقابل ملفات.

وأوضح وليد جلاد خلال استضافته في برنامج هنا شمس، أن كتلة قلب تونس صوتت لراشد الغنوشي في رئاسة البرلمان وستكون مع المشاركة المتذيلة.

وتابع ضيف شمس آف آم، أن هناك مشاركة مذلة ومتذيلة وفسّر "نرشح مستقلين وندعم الحكومة بنصف النواب كما يجري في قلب تونس".

وأشار إلى وجود أطراف تريد أن تكون في المعارضة وفي الحكم من ذلك كتلة قلب تونس التي تريد أن تكون نصف نوابها في المعارضة ونصف في الحكم وكتلة الائتلاف الوطني التي ستعطي صوتها للحكومة دون المشاركة فيها بل تريد الحصول على مسؤوليات سياسية في الدولة.

وشدد النائب في البرلمان على وجود نواب في قلب تونس "ممتازين ومحترمين ولهم مواقف لكن التوجه العام للحزب في يد أشخاص معينيين".