طالب والد  أحد ضحايا حادث عمدون، صباح اليوم الثلاثاء، خلال تدخله الهاتفي في حصة الماتينال في إذاعة شمس آف آم بلقاء رئيس الجمهورية قيس سعيد.

وقال إن عائلات ضحايا وجرحى الحادث يطالبون بلقاء الرئيس على خلفية ما إعتبره مماطلة  في التعاطي مع موضوعهم، معبرا عن تخوفاتهم من ضياع حقوق أبناءهم، حسب قوله.

وأفاد المتحدث أن "قضيتهم قضية واحدة جميع العائلات ويريدون ضمان حقوق أبناءهم لدى رئيس الدولة"، لافتا النظر  إلى أنهم لا "ثقة لهم في أحد".

وقال لا أحد لا من الحكومة ولا حتى رئيس الجمهوية  خرج وتحدث عن الموضوع، وفق تعبيره.