رجّح اليوم الإثنين 27 جانفي 2020 أستاذ القانون الدستوري جوهر بن مبارك، أن حزب قلب تونس لن يكون حاضرا في الحكومة القادمة.
وقال جوهر بن مبارك في حوار له في برنامج هنا شمس، إنه لا مكان لقلب تونس في حكومة الفخفاخ.
وأقر بن مبارك أن قلب تونس له تمثيلية محترمة في البرلمان لكن هذا لا يعني الذهاب إلى تكوين حكومة بلا روح ولا طعم حسب تعبيره.
وتحدث ضيف هنا شمس عن ضرورة إعادة الثقة بين مختلف الأحزاب معتبرا أن انهيار حكومة الحبيب الجملي عمّق أزمة الثقة بين الأطراف السياسية.