اعتبر اليوم الأربعاء 26 فيفري 2020 النائب في البرلمان عن حزب قلب تونس عياض اللومي، الحكومة المقترحة من طرف إلياس الفخفاخ، حكومة الرئيس.
ووصف عياض اللومي الحكومة المقترحة بالحكومة العنصرية والحكومة الإقصائية، مشددا على أن التمشي الذي اعتمده الفخفاخ لا يخدم الديمقراطية لأنه انقلب على الشرعية الإنتخابية، مُرجعا ذلك إلى اعتبار الفخفاخ قلب تونس منافسا له أو منافس لرئيس الجمهورية حسب تعبيره.
وأكد اللومي أن نواب قلب تونس لن يمنحوا الثقة لحكومة الفخفاخ اليوم، مشيرا إلى أن الحزب اختار المعارضة ومرجحا أن عمر الحكومة لن يتجاوز بضع أسابيع.