أكدت اليوم الخميس 23 فيفري 2020 النائب في البرلمان عن التيار الديمقراطي سامية عبو، أنها لن تترد في الكشف عن أي إخلالات أو تجاوزات في الحكومة الجديدة لإلياس الفخفاخ أو في الوزارات الممنوحة للتيار الديمقراطي والتي من بينها وزارة الإصلاح الإداري بقيادة زوجها محمد عبو.
واعتبرت سامية عبو خلال استضافتها في برنامج الماتينال، أن كلمة سر نجاح الحكومة الجديدة هي القطع مع الماضي بما يحمله ذلك من قطع مع الرداءة وعدم تطبيق القانون وحماية الفاسدين، مبينة أن هذا القطع سيظهر من خلال ممارسات الفريق الحكومي للفخفاخ.
وشدد عبو على أن البلاد لم تعد تحتمل وأن الأضواء الحمراء تشتعل في كل القطاعات، متحدثة عن ضرورة قيام الحكومة بنقلة نوعية تعتمد على تطبيق القانون وعدم التسامح مع الفاسدين وعدم حماية ملفات الفساد.