أكدت رئيسة الحزب الدستوري الحر ورئيسة كتلته في البرلمان عبير موسي أن كل الكتل البرلمانية وافقت على منح تفويض للحكومة لمدة شهرين.

وأشارت عبير موسي إلى أن كتلة حزبها منذ البداية وافقت على منح شهرين للحكومة لكن بقية الكتل رفضت ذلك وتمسكت بمنحها شهر واحد لكن بعد النقاش اليوم مع الحكومة تراجعت عن قرارها.

وأبرزت عبير موسي في مداخلة هاتفية مع برنامج هنا شمس اليوم الخميس 02 أفريل 2020 أن الاجتماع حاليا متواصل مع الحكومة وأن الأمور تسير نحو الانفراج.