أكد المدير العام لمعهد باستور تونس هاشمي الوزير، اليوم الجمعة 03 أفريل 2020، وجود صُعوبة في إيجاد مزودي المستلزمات الخاصة بمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأضاف الهامشي الوزير خلال مداخلة هاتفية مع برنامج هنا شمس، أن المشكل ليس مادي خاصة وأن هناك ميزانية خاصة مع التبرعات التي تمك جمعها للغرض لكن المشكل أن هناك طلب عالمي كبير  على هذه المستلزمات.

وبخصوص التحاليل المخبرية للكشف عن المصابين بالكورونا، أوضح محدث شمس أف أم أن معهد باستور أجرى مئات التحاليل بالتنسيق مع وزارة الصحة والمخبر المرجعي بشارل نيكول.

كما ذكّرالوزير بأن المعهد قادر على توفير الكميات اللازمة من اللقاح ضد السل "بي سي جي" اذا اثبتت التجارب السريرية نجاعته في مقاومة فيروس كورونا المستجد.

هذا وأشار مدير عام معهد باستور إلى أنه متفائل بوضع تونس خاصة وأنها تعتبر أفضل من عديد الدول الكبرى مشددا في ذات السياق على ضرورة مواصلة الالتزام بالحجر الصحي والتكثيف من التحاليل المخبرية.