أكد اليوم الجمعة 29 ماي 2020 النائب في البرلمان حسونة الناصفي، أن الأمين العام لحركة مشروع تونس محسن مرزوق تلقى تهديدا واضحا وصريحا من استخبارات وأجهزة أجنبية.
وقال حسونة الناصفي في تدخل له في برنامج هنا شمس، إن هذه الأجهزة الأجنبية تعتبر الأراضي التونسية مستباحة، داعيا من قال إنهم الأحزاب السياسية التي أتاحت الإمكانيات لهذه المخابرات إلى تحمل مسؤولياتها فيما يحدث وفيما قد يحدث.