قال الرئيس السابق للجمعية المهنية للبنوك والمؤسسات المالية ورئيس إتحاد المصارف المغربية أحمد كرم، إن آلية صندوق المخاطر الذي وضعته الدولة بـ 500 مليون دينار غير كافي لتقوية الصلابة البنكية ولتحصين البنوك في المستقبل.

وأضاف أحمد كرم خلال استضافته في برنامج كلام في البزنس، اليوم الإثنين 20 جويلية 2020، أنه لحل مشكل السيولة ضخ البنك المركزي حوالي 10 مليار دينار للبنوك.

وأشار إلى وجود خمسة دروس للنهوض بالاقتصاد في ما بعد الأزمة وهي تدعيم صلابة البنوك والرقمنة والنهوض بالقطاعات الاستراتجية  الحيوية والدولة يجب أن تكون قوية لمجابهة الأزمات وتوفير السيولة والعمل على برامج البيئة المستدامة وتوجيه الاستثمارات عن آلية Délocalisation وإعادة التمركز على أسواق جديدة.