أكد اليوم الإثنين 28 سبتمبر 2020 الرئيس المدير العام للبريد التونسي سامي المكي، أن البريد تقدم بمطلب صلح إلى مصالح الديوانة التونسية على إثر الحكم القضائي الصادر والقاضي بتخطئة البريد والرئيس المدير العام السابق ووزير النقل الحالي معز شقشوق ب781 مليون دينار.

وشدد سامي المكي في حوار له في برنامج هنا شمس، على أن البريد التونسي يحترم كل إجراءات الصرف، مبينا أن الحكم الصادر ضد شقشوق صدر بصفته ممثلا قانونيا للبريد لأان المعاملات المالية من مشمولات مؤسسة البريد.

وقال المكي إنه متأكد من أن الخطايا سيتم التراجع عنها.