تطلق الغرفة الوطنية للتجارة الالكترونية علامة "الثقة" بالنسبة للمواقع التونسية التي تنشط في مجال التجارة الالكترونية وذلك قبل موفى الثلاثية الثالثة من سنة 2021، حسب ما أعلن عنه نائب رئيس الغرفة عصام السافي.

  وأوضح خلال تدخله في برنامج كلام في البزنس، الجمعة 15 جانفي 2021 ، أن العلامة التي سيتم وضعها بالتعاون مع وزارتي التجارة وتكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي بالإضافة إلى منظمة الدفاع عن المستهلك والمعهد الوطني للاستهلاك ترمي إلى تنظيم قطاع التجارة الالكترونية وتمكين المستهلك من الحد الأدنى من الضمانات.

  وقال إن العلامة تتضمن 50 عنصرا يتم على أساسها تقييم المواقع الالكترونية مشيرا إلى أن الهدف يتمثل في انخراط 1000 موقع في هذه العلامة بالنسبة للسنوات الثلاث القادمة. 

  واعتبر أنه من الضروري تطوير مجال التجارة الالكترونية التي لا تمثل سوى 0,2 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي في الوقت الذي تصل فيه إلى 13 بالمائة في الدول المتقدمة كفرنسا.

وأشار إلى أن تحقيق الأهداف المنشودة يتطلب بالاساس تطوير منظومات الدفع الالكتروني التي تبقى حكرا على النظام البنكي.

 ودعا إلى ضرورة تغيير التشاريع التي تنظم المجال المصرفي فمن غير المعقول أن نحدد راس مال ب5 مليون دينار بالنسبة لمؤسسات الدفع بما لا يسمح للمؤسسات الناشئة التي تعمل في مجال Fintech من الانتصاب في تونس.