اعتبر وزير التشغيل والتكوين المهني الأسبق فوزي عبد الرحمان ان الفشل في التشغيل يرجع بالأساس الى الاخلالات التي تعاني منها السياسات العمومية في شتى القطاعات.

وبين خلال تدخله في برنامج كلام في البزنس، اليوم الجمعة 22 جانفي 2021، ان عدم تحقيق مردودية في التشغيل ليس مرده عدم نجاح سياسات التشغيل بل هو نتيجة لاخلالات وغياب السياسات العمومية في قطاعات تشمل التنمية والتعليم.

وأكد أن بلوغ نتائج في التشغيل يفرض انتهاج سياسات في عدة مجالات تشمل تطوير التعليم و وضمان التوزان بين الجهات، مشيرا،الى ان خلق الثروة وتحقيق التنمية ودفع الاستثمارات كلها عوامل تؤثر على التشغيل.

ولاحظ ان عدم توفر خارطة طريق تتضمن وثائق للسياسات العمومية في قطاعات حيوية كالصناعة والتعليم والتنمية يعكس التخبط وغياب الرؤية من اجل دعم المردودية الاقتصادية وتحفيز امكانياتها في التشغيل.