قال القيادي والنائب في البرلمان عن حزب التيار الديمقراطي زياد غناي، اليوم الخميس، إنه "على رئيس الحكومة هشام المشيشي الإستقالة او التوجه إلى  حزامة السياسي وطلب سحب الثقة منه للخروج من الأزمة السياسية الحالية".

وأكد غناي في حواره في حصة هنا شمس انه "لا يوجد حلا آخر غير الحلين اللذان ذكرهما".

وأقر محدث شمس آف آم إن "رئيس الحكومة هو مجرد ساكن قصر القصبة وهدفه الوحيد البقاء في منصبه"، لافتا النظر إلى "ان المطلوب من رئيس الحكومة القيام بالسياسية" .

وعلى ذلك أفاد بان "المشيشي رئيس اغلبية  هدفه البقاء في المنصب في حين ان رئاسة الحكومة منصب سياسي تحتاج  ان يقوده سياسي".