قال نائب رئيس الغرفة النقابية الوطنية لشركات التجارة الدولية، زياد الجوادي، ان حالة شلل تامة تشهدها حركة التجارة الخارجية بسبب اضراب اعوان الديوانة.

واوضح خلال تدخله في برنامج كلام في البزنس، يوم الخميس 04 مارس، ان العديد من الشركات قد خسرت اسواقها التصدرية بسبب عدم قدرتها على الايفاء بتعهداتها مشيرا الى ان الانعكاسات كانت كارثية للتحركات التي ينفذها اعوان الديوانة منذ اسبوعين.

واعتبر ان التحركات التي تقوم بها الديوانة التونسية رغم مشروعية مطالبها غير انها قامت بضرب قطاع استراتيجي وهو التصدير الذي يوفر للبلاد نصيب هام من العملة الصعبة.

وقال ان المؤسسة هي الوحيدة المتضررة وبقيت رهينة بين الديوانة وسلطة الاشراف.