دعا النائب في البرلمان عن الكتلة الديمقراطية ورئيس لجنة الصحة العياشي زمال ،اليوم الثلاثاء، كل من رئيس الجمهورية قيس سعيد إلى الرفق بتونس والعودة خطوة إلى الوراء ورئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي للإستقالة من اجل نفسه وتونس، وفق تعبيره.

وقال محدث شمس آ ف آم خلال حواره في حصة هنا شمس ان الوضع في البلاد لا يتحمل أكثر لذلك على رئيس الجمهورية بإعتباره رمزا لوحدة تونس الرجوع خطوة إلى الوراء والدخول في حوار سياسي  خاصة بعدما ظهر قصور الدستور وفشل المنظومة السياسية والمرو إلى دستور جديد وقانون إنتخابي جديد وقانون جديد لتنظيم الأحزاب".

وأقر زمال ان إستقالة راشد الغنوشي من رئاسة البرلمان سيكبر به امام التونسيين ويقدم خدمة لنفسه ولتونس، حسب قوله.