علّق اليوم الثلاثاء 15 جوان 2021 رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني على ما شهدته أمس الجلسة العامة من تعطيل على خلفية احتجاجات نواب كتلة الدستوري الحر على حضور وزيري الشؤون الإجتماعية التعليم العالي بالمجلس ورفع شعار ديقاج مما دفع النائب الثاني لرئيس المجلس سميرة الشواشي إلى رفع الجلسة.

وفي حوار له في برنامج الماتينال، تحدث الهاروني عن ضرورة اتخاذ إجراءات قوية ضد هذه الممارسات من طرف رئيس مجلس نواب الشعب ومن طرف القضاء ورئاسة الحكومة، داعيا في هذا السياق رئيس الدولة إلى التدخل والإعلان عن موقفه من ذلك.

وأشار عبد الكريم الهاروني إلى إمكانية رفع الحصانة عن نواب الدستوري الحر خاصة وأنهم ضبطوا أكثر من من مرة في حالة تلبس، مشددا على ضرورة وضع حدد لما وصفه بالعربدة التي يقومون بها.

وندد ضيف الماتينال بتعمّد نواب الدستوري الحر لعب دور الضحية.