أقر العميد المتقاعد مختار بن نصر في تصريح لشمس آف آم، اليوم الإثنين، ان الشرعية أدت لإنهيار الدولة وتوقف كافة دوالبيها وتعطل تام في عمل البرلمان مما يستوجب مراجعتها.
وأكد بن نصر ان الجيش التونسي لا يأتمر إلا بأوامر القائد الاعلى للقوات المسلحة، مبينا أن رئيس الجمهورية قام بدوره وهو دور شجاع، وفق تعبيره.
وافاد ان البرلمان بطبعه معطل إضافة لدخوله في عطلة برلمانية كما أن منظومة الحكم ضربت عرض الحائط كل القوانين مما أدى لتهاوي الدولة وفشل البرلمان وتعطيل الحكومة وهو خطر يهدد الوطن خاصة في ظل الأزمات الصحية والإجتماعية والإقتصادية.
وجدد بن نصر التأكيد ان رئيس الجمهورية مسؤول أمام الشعب وأمام  التاريخ وهو قام بدوره واتخذ قرارا ليس إرتجاليا بل مدروس.