اكد أمين عام حركة تونس إلى الأمام عبيد البريكي، صباح اليوم الثلاثاء، خلال حضوره في حصة "وين أنت وين احنا"، أن "الحياد خيانة في المرحلة الحالية "، تعقيبا منه على قرارات رئيس الجمهورية بتفعيل الفصل 80.
وقال ضيف شمس آف آم إن الأزمة السياسية كانت تستوجب حلا سياسا وهي متمثلة في قرارت رئيس الجمهورية الأخيرة، مضيفا أن القرارات صحيحة لكن يجب التوجه نحو تصورات لتصحيح المسار السابق لانه لا يوجد صك على بياض، وفق تعبيره.
وإعتبر البريكي قرارات رئيس الدولة "لحظة تاريخية مهمة جدا في تاريخ تونس لذلك يجب الإصطفاف وإختيار المسار".
وجدد التأكيد ان "المشكل حاليا ليس حول قانونية وانعدام قانونية القرارات بل يجب النقاش حول التصورات للفترة القادمة".