قال رئيس لجنة الصحة والنائب في البرلمان عن كتلة الإصلاح العياشي زمال، اليوم الثلاثاء، إن قرار رئيس الجمهورية تجميد نشاط البرلمان شجاع وحكيم ".

وعبر ضيف شمس آف آم خلال حضوره في حصة هنا شمس عن مساندته لقررات رئيس الجمهورية، مبينا أن المنظومة التي كانت تحكم فككت الدولة وأصبحت عاجزة.

وأقر أن خروج الشعب ليعبر عن غضبه من هذه المنظومة كان منتظرا، خاصة في ظل الأزمة الصحية الخانقة، وفق تعبيره.

وأفاد زمال أن وجود الغنوشي في رئاسة البرلمان كان عنصر توتر ولا يخدم المجلس، داعيا حركة النهضة إلى مراجعة سياساتها وإستخلاص الدروس وأن تسبق المصلحة الوطنية على المصلحة الحزبية.