اعتبر الخبير الإقتصادي والوزير السابق المكلف بالإصلاحات الكبرى توفيق الراجحي، أن تونس غير مؤهلة للقيام بالإصلاحات الضرورية.

وفي حوار له في برنامج شمس بزنس اليوم الثلاثاء 19 أكتوبر 2021، أكد الراجحي أن حكومة نجلاء بودن غير قادرة على القيام بالإصلاحات، مشددا على أن الإصلاحات تتطلب وفاقا وطنيا بين جميع الأطراف الإجتماعية.

وبين أن الطبقة السياسية الحالية غير قادرة على تنفيذ الإصلاحات، وانتقد توجه تونس إلى صرف أموال القروض التي تتحصل عليها على المساعدات الإجتماعية، مؤكدا أن ذلك غير معقول.

وذكر أن  الحل للخروج من الأزمة المالية والإقتصادية في تونس يكمن في التوجه إلى البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، لكن ذلك يبقى مرتبطا بمدى التقدم في تنفيذ الإصلاحات الضرورية.

وأشار إلى أنه تم في تونس التراجع عن الإصلاحات لأهداف سياسية وإرضاءً لأطراف اجتماعية.