انتقد اليوم الإثنين 29 نوفمبر 2021 الناطق باسم المنتدى التونسي للحقوق الإقتصادية والإجتماعية رمضان بن عمر، بشدة تعاطي السلطات التونسية مع ملف المهاجرين غير النظاميين.

وفي تدخل هاتفي له في برنامج شمس معاك، اعتبر رمضان بن عمر، تونس بلد غير آمن للمهاجرين، مبينا أن خير دليل على ذلك ما وقع في ميناء الكتف ببن قردان من ولاية مدنين.

وقال بن عمر إن الاتحاد الأوروبي تخلّى عن واجباته القانونية والإنسانية والأخلاقية في التعامل مع المهاجرين غير النظاميين وألقى بالمسؤولية على تونس.

وتابع أن تونس والحرس البحري وجيش البحر يطرحوا على أنفسهم موضوع المهاجرين غير الشرعيين كأولوية مقابل فتات المساعدات من بعض الدول الأوروبية وفق تعبيره.

وشدد المتحدث على أن هناك محاولات لتحويل تونس إلى منصة إنزال للمهاجرين غير النظاميين.

وعاد بن عمر على الفيلم الوثائقي الذي بثته إحدى القنوات الإيطالية، وقال إن هذا الفيلم بيّن أن تونس مستعدة للقيام بأي شيء مقابل الفتات من المساعدات.