دعا نور الدين بن تيشة المستشار السابق لرئيس الجمهورية الراحل الباجي قائد السبسي ،رئيس الجمهورية الحالي قيس سعيد الى الابتعاد عن التشنج في خطاباته وان يوضح للتونسيين خطواته المقبلة ويعيد لهم الامل الذي زرعه يوم 25 جويلية الماضي، وفق تعبيره.

واعتبر ضيف استوديو شمس اليوم الخميس، ان أهم ما في خطابات اي رئيس جمهورية في العالم 'هو ان يتم تنفيذ ما قاله '.

وقال بن تيشة ان المراسيم التي من المنتظر ان يصدرها رئيس الجمهورية بخصوص تغيير يوم عيد الثورة  من 14 جانفي الى 17 ديسمبر، هي 'تفاصيل ليس لها اي اهمية عند التونسيين'، لانها لن تخفض في اسعار البطاطا ولن تحل ازمة البطالة لدى الشباب'، حسب قوله.