اعتبر أمين عام حركة الشعب والنائب في البرلمان المعلقة أشغاله، زهير المغزاوي، اليوم الأربعاء 19 جانفي 2022، أن أم المعارك في تونس هي تحرير القضاء من كل القبضات لأننا في أزمة حقيقة اسمها القضاء.

وخلال حضوره في برنامج المالتينال، قال المغزاوي إن تونس يوجد فيها" خلايا قضاة متاع إرهاب وخلايا قضاة متاع حركة النهضة مسيطرين على القضاء".

وأضاف زهير المغزاوي أنه إذا كان حلّ المجلس الأعلى للقضاء يساهم في إصلاح القضاء فليُحلّ مصرحا "كان جل المجلس الأعلى للقضاء يصلّح القضاء فليُحل".

وتابع ضيف شمس أف أم "نحن لا نريد للقضاء أن يذهب من قضاء حركة النهضة إلى قضاء قيس سعيّد بل نريده قضاء حر نزيه مستقل ناجز".

ولفت المغزاوي إلى وجود "عديد القضاة الشرفاء وهناك هياكل نظيفة وشريفة عليهم أن يخوضوا معركة الاستقلالية بكل جدية وشراسة وهي أكبر هدية يقدمونها للشعب".