قالت رئيسة الحزب الدستور الحر، عبير موسي،  إن "رئيس الجمهورية قيس سعيّد أعطى يوم 14 جانفي الجاري الفرصة للنهضة ليصبحوا ضحايا حقوق إنسان".

وأضافت عبي موسي، خلال حضورها اليوم الثلاثاء 25 جانفي 2022، في برنامج ستوديو شمس، أن هذه الفرصة جعلت عدة منظمات دولية تتفاعل معهم ضد صورة تونس.

ولفتت موسي إلى أن لقاء رئيس الدولة بالأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي يأتي في إطار امتصاص الصورة السيئة التي رأيناها يوم 14 جانفي والتي "لم نكن في حاجة لها" وفق تعبيرها.