ندد اليوم الإثنين 16 ماي 2022 رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك عمار ضية، بالزيادة الأخيرة في تعريفتي الكهرباء والغاز، مستنكرا عدم إعلام الحرفاء والمستهلكين مسبقا.

وفي تدخل هاتفي له في برنامج شمس معاك، عبر عمار ضية عن تفاجئ المنظمة والمستهلك التونسي بهذا الترفيع، متسائلا عن الآلية المعتمدة في إقرار هذه الزيادة وعمّا إذا كانت قد خضعت إلى دراسة اجتماعية للمستهلكين.

وبخصوص أن العائلات التي لا يتجاوز استهلاكها الـ 200 كيلوات/ساعة في الشهر لن تكون معنية بالزيادة الجديدة في التعريفة، أفاد ضية أن هذه النسبة هي ضئيلة مقارنة باحتياجات العائلات.

وشدد المتحدث على أن الترفيع الأخير في التعريفة سيكون له ثِقل وتبعات على مدخول العائلات، مشيرا إلى أن هناك استسهال للترفيع في الأسعار في تونس.