عبر العميد فاضل موسى اليوم الإثنين 23 ماي 2022 عن استيائه من تصريحات ومواقف رئيس الجمهورية قيس سعيد لرفض دستور 2014 برمته واعتباره دستورا فاسدا لا قيمة له.

وخلال حضوره في برنامج الماتينال، أكد فاضل موسى أن قيس سعيد شارك في صياغة دستور 2014 وهو من صاغ الفصل المتعلق بحرية الضمير والتكفير.

وأعرب المتحدث عن استغرابه من موقف رئيس الدولة الرافض لدستور 2014 في الوقت الذي أبقى فيه على التوطئة.

وقال ضيف الماتينال إنه من المحتمل أن يتم التنصيص في الإستفتاء على إلغاء دستور 2014.

وتابع موسى أنه بالإمكان إدخال تعديلات والقيام بمراجعات لدستور 2014 وتغيير النظام إلى رئاسي معدل على سبيل المثال كما يمكن لرئيس الجمهورية أن يقوم بتغيير في الدستور عبر دعم وإضافة الحقوق والحريات، دون اللجوء إلى الاستغناء عنه برمته.