قال رئيس حركة عازمون عياشي الزمال، إن مكونات جبهة الخلاص الوطني تُمثل فترة ما قبل 25 جويلية، مشددا على أنه لا علاقة لحزبه بهذه الجبهة.

وفي حوار له في برنامج ستوديو شمس اليوم الخميس 23 جوان 2022، اعتبر عياشي زمال أنه لا سبيل للعودة إلى ما قبل 25 جويلية، مبينا أن ما تمر به تونس اليوم وما نعيشه هو نتيجة فشل النخب التي حكمت البلاد.

وجدد زمال مساندته لـ25 جويلية ووصف اللحظة بالفرصة، لكن ضد الحكم الإنفرادي، داعيا في هذا السياق إلى ضرورة اعتماد التشاركية والقطع مع القرارات المُسقطة وفق تعبيره.