انتقد اليوم الثلاثاء 09 أوت 2022 رئيس الجامعة الوطنية لمؤسسات البناء والأشغال العمومية جمال الكسيبي بشدة، تعاطي الإدارة التونسية مع ملف  الصفقات والأشغال الكبرى.

وفي حوار له في برنامج شمس معاك، ثمّن جمال الكسيبي أداء ودور وزارة التجهيز، في المقابل عبر عن استيائه من تعاطي الإدارة التونسية العميقة والعقيمة وفق وصفه، معبرا عن رفضه لسياسة تكوين اللجان والاعتماد على هذا المنهج.

ودعا المتحدث إلى ضرورة فتح الباب أمام مكاتب الدراسات المختصة لأن الإدارة التونسية لم تعد لها القدرة على تسيير المشاريع، مؤكدا أن سياسة اللجان هي بدعة تونسية.

وأشار إلى أن العالم انفتح على التعامل الرقمي في مجال البناء والأشغال العمومية.

وذكر ضيف شمس معاك، إن هذه الظروف تسببت في خسارة آلاف مواطن الشغل.

ورجع الكسيبي على أزمة جائحة كورونا وما أحدثته من اضطراب في نسق العمل، وقال إن تونس تعتبر الدولة الوحيدة التي تأخرت في التفاعل مع الزيادة في الأسعار والدولة الوحيدة التي لم تمدد الآجال وتركت المقاولين يغرقون وفق تعبيره.