قال أمين عام الحزب الجمهوري، عصام الشابي، اليوم الثلاثاء 16 أوت 2022، إن "أغلب القضاة الذين تم إعفاؤهم من النيابة العمومية ومن قضاة التحقيق رفضوا تنفيذ التعليمات السياسية بتتبع النواب والمُعارضين".

وخلال استضافته في برنامج ستوديو شمس، أضاف عصام الشابي أن السلطة التنفيذية مثلا أرادت التسريع في تتبع النواب الذين شاركوا في جلسة عن بعد إضافة إلى قضايا أخرى.

وأشار عصام الشابي إلى أنه لا يوجد أي مسألة رمسية حول الأسباب الحقيقة التي تقف وراء إعفاء هؤلاء القضاة واتهم رئيس الدولة بمحاولة تطويع القضاء من أجل تنفيذ مشروعه السياسي.