انتقدت رئيسة الحزب الدستوري الحر، عبير موسي، إشراف حرم رئيس الجمهورية قيس سعيد، إشراف شبيل، على احتفالات بعيد المرأة وقالت إنها تندد وتستنكر إجرء الاحتفال في معهد عوض قصر قرطاج.

وخلال حضورها في برنامج ستوديو شمس، أضافت موسي، اليوم الأربعاء 17 أوت 2022، أن شبيل قامت بقراءة خطاب سياسي ومجّدت دستور زوجها ولم تعد مُحايدة رغم أنها قاضية مباشرة.

وتساءلت عبير موسي "كيف تسمح وزيرة العدل لقاضي مباشر بالإشراف على تظاهرة سياسية وبحضور رئيسة الحكومة والوزراء خاصة وأن شبيل قاضية مباشرة وينطبق عليها ما ينطبق على زملائها؟".

وقالت ضيفة شمس أف أم، إن ما وقع هو "فساد والدولة أصبحت مزرعة وأصبحنا في دولة الخلافة" وفق تعبيرها.

وشددت رئيسة الحزب الدستوري الحر، على أن إشراف شبيل مازالت مُطالبة بمبدأ استقلالية القضاء واحترام مبدأ عدم التدخل في السياسية ومبدأ الحياد.

 هذا ولفتت موسي إلى وجود تضارب مصالح خاصة وأن رئيس الجمهورية مهو من قام بإعفاء عدد من القضاة وزوجته قاضية.