قال رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك عمار ضية، انه من غير المقبول ان يتم تجويع الشعب التونسي من اجل بعض الخيارات السياسية الدولية.

وشدد ضية، في تدخل هاتفي لشمس معاك اليوم الخميس 18 اوت 2022، ان المنظمة تمسكت بمبادئها في الدفاع عن المستهلك التونسي امام صندوق النقد الدولي، وهو ما لاقى احتراما من قبل النقد الدولي، وفق تعبيره.
وتابع ضية ان المنظمة تتفهم بعض المعطيات الاقتصادية الموضوعية، "لكن لا بد للحلول ان تكون ذات بعد اجتماعي".
واضاف ضية، ان المنظمة تتمسك بدفاعها عن المستهلك، داعيا الى النظر في حلول اقتصادية عميقة، "لا حلول سهلة يدفع التونسي فاتورتها"، وفق تعبيره. 
وتأتي هذه التصريحات تعليقا على تصريحات وزير الاقتصاد سمير سعيد، الذي اكد ان برنامج الاصلاح الوطني للحكومة سيتم عرضه على مجلس ادارة النقد الدولي، مؤكدا انه لا مجال للزيادة في الاجور حاليا.