قال رئيس الغرفة الوطنية لمصنعي الحليب بوبكر المهيري إنه من غير المعقول سعر اللتر الواحد من الحليب 1350 مليم.

وأقر محدث شمس آف آم خلال تدخله الهاتفي في حصة شمس معاك، انه لا مجال للهروب من حقيقة الأسعار وان الحل في مراجعة الأسعار، وفق تعبيره.

وأكد المهيري أن الحلقة الأضعف في منظومة الانتاج هو الفلاح لانه أصبح غير قادر على تكلفة الأنتاج خاصة في ظل غلاء أسعار الاعلاف مما يدفعه للتفريط في أبقاره.

وكشف رئيس غرفة مصنعي الحليب ان الفترة القادمة ستعرف نقصا في انتاج الحليب، لافتا إلى ان المخزون التعديلي السنة الفارطة قدر ب50 مليون لتر وهذه السنة 19 مليون لتر، مبينا انه وبالضغط الموجود حاليا هذا المخزون قد يكفي لشهر آخر فقط.

هذا وأفاد المهيري أن نسبة الإستهلاك اليومي من الحليب تقدر بمليون و800 ألف لتر في حين ان الانتاج مليون و400 لتر والفارق يتم اخذه من المخزون التعديلي، حسب قوله.